الرئيس الأميركي يلغي لقاءه مع بوتين في قمة العشرين - البيان

ماكرون يلتقي محمد بن سلمان

الرئيس الأميركي يلغي لقاءه مع بوتين في قمة العشرين

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس أنه ألغى اجتماعاً مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، كان يُنتظر عقده على هامش قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين، نتيجة الأزمة الحالية بين روسيا وأوكرانيا.

وكتب ترامب على حسابه في «تويتر»، لدى مغادرته نحو القمة «في ظل عدم عودة السفن والبحارة من روسيا إلى أوكرانيا قررت الأفضل لجميع الأطراف المعنية، إلغاء الاجتماع المقرر سلفاً مع الرئيس فلاديمير بوتين في الأرجنتين.. أتطلع إلى لقاء مهم ولكن مرة أخرى فور حلّ هذا الوضع».

وفي حين أكد ترامب إلغاء لقائه ببوتين، ذكرت وسائل الإعلام الروسية الرسمية نقلاً عن الكرملين أن موسكو لم تتلقَ أي تأكيد، بشأن إلغاء ترامب اجتماعه مع نظيره بوتين.

وقال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في تعليقات نقلتها وكالة أنباء «تاس» الروسية: «إذا تم إلغاء اللقاء خلال قمة مجموعة العشرين في بوينس آيرس، سيكون أمام بوتين ساعتين إضافيتين على البرنامج لعقد لقاءات مفيدة على هامش القمة». وأضاف بيسكوف:«إننا نطير إلى الأرجنتين.. حتى الآن لم نشاهد سوى التغريدة فقط وتقارير وسائل الإعلام، لا يوجد لدينا معلومات رسمية».

في غضون ذلك، أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أنه سيلتقي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي على هامش أعمال قمة العشرين المنعقدة في الأرجنتين. ووصل ولي العهد السعودي إلى الأرجنتين أول من أمس لرئاسة وفد المملكة العربية السعودية المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين، في العاصمة بوينس آيرس. يشار إلى أن قمة دول مجموعة العشرين التي تعقد اليوم وغداً تواجه تحديات كبيرة قد تغير ليس فقط محاورها الرئيسية وأجندة قادتها، بل ومسارات السياسة الدولية لأعوام مقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات