00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حرائق كاليفورنيا الأكثر دموية منذ 1933

قضى 29 شخصاً في الحرائق التي تجتاح مساحات شاسعة في كاليفورنيا، وهو نفس عدد الضحايا الذين قضوا في الحريق الأكثر دمويّة في هذه الولاية الأميركيّة في العام 1933. وأعلن كوري هونيا رئيس شرطة منطقة بوت في مؤتمر صحافي «عثرنا على رفات ستّة أشخاص إضافيّين، ما يرفع العدد الإجمالي الحالي للقتلى إلى 29»، في إشارة إلى الحريق المندلع في الشمال عند سفوح جبال سييرا نيفادا.

وبحسب منظمة «عناصر الإطفاء في كاليفورنيا»، فإن عدد ضحايا هذا الحريق هو نفس عدد ضحايا الحريق الذي اندلع في العام 1933 لكن في مقاطعة لوس انجليس.

في جنوب الولاية في محيط لوس انجليس وماليبو، أسفر الحريق عن مقتل شخصين عُثر على جثتيهما داخل سيارة.

وتلقى أكثر من 250 ألف شخص أوامر بإخلاء منازلهم في منطقة واسعة قرب ساكرامنتو، عاصمة هذه الولاية الواقعة في غرب الولايات المتحدة، وفي منتجع ماليبو البحري.

يستعدّ رجال الإطفاء الذين يحاولون إخماد حريق لوس انجليس إلى «عودة رياح منطقة سانتا آنا الخطيرة.

طباعة Email