00
إكسبو 2020 دبي اليوم

دعوى

ورطة حاكم نيويورك السابق

فضحت جلسة الاستماع الأولى في محكمة نيويورك بين حاكمها السابق رودي غويلياني وزوجته المنفصلة عنه جوديث عن نفقات خيالية أسرفها الأول على حبيبته المزعومة ماريا رايان، وشراء السيجار والأقلام بمبالغ وصلت إلى 900 ألف دولار أميركي بالتزامن مع ادعائه بما وصفته محامية زوجته بمتلازمة العجز المفاجئ في الدخل. وأشارت جوديث في تصريح أمام هيئة المحكمة إلى أن غويلياني يدعي معاناته من مشكلات مالية، لم تظهر إلا بعد رفع دعوى الطلاق، فيما أكدت محاميتها بأن تصرفاته ونفقاته لا تتوافق مع مزاعم حالة الانكماش المالي.

وبينت الوثائق والأدلة أن غويلياني البالغ من العمر 74 عاماً، قد أنفق ما يزيد على 900 ألف دولار منذ أبريل الماضي، تضمنت بالإضافة إلى مبالغ ذهبت دعماً لحبيبته ماريا، حوالي 12 ألف دولار على شراء السيجار الفاخر، و7131 ألف دولار على شراء أقلام لإدراجها ضمن المجموعة. يذكر أن غويلياني كان قد أوقف بطاقات ائتمان زوجته بحجة تضاؤل الدخل.

وأشار برنارد كلير، محامي جوديث في حديث صحافي إلى أن تصرفات غويلياني وسلوكياته ليس مدعاة فخر، سيما بعد أقاويل تناولت تمضيته ليلة في أحد الفنادق، علماً أن الثنائي متزوج منذ 15 سنة.

طباعة Email