ترامب يصف الحادث بـ«المريع» ويشكر رجال الأمن

13 قتيلاً بإطلاق نار بكاليفورنيا

قتل 13 شخصاً، من بينهم المهاجم ورقيب في الشرطة، في إطلاق نار في قاعة رقص مكتظة في مقاطعة فنتورا غربي لوس آنجلس في كاليفورنيا، فيما علق الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على الحادث، بوصفه بـ «المريع».

30 رصاصة

وأشارت الشرطة إلى أن إطلاق النار وقع في ملهى ليلي اسمه «بوردرلاين» في مدينة ثاوزند أوكس، بمقاطعة فنتورا بكاليفورنيا. كما ذكرت أن المسلح وُجِد مقتولاً، بعد أن أطلق أكثر من 30 رصاصة، استهدفت مرتادي الملهى، وأسفرت عن مقتل 12 شخصاً وإصابة عشرات الأشخاص.

وذكرت الشرطة، في بيان لها، أن مطلق النار جندي سابق في قوات البحرية الأميركية ويبلغ من العمر 28 عاما.

وقال مسؤول الشرطة في مقاطعة فينتورا جيف دين إن مطلق الرصاص يدعى ديفيد لونج، وأوضح «لقد سبق وتعاملنا مرارا مع لونج خلال السنوات الماضية، حوادث صغيرة وتصادم مروري».

وأفادت تقارير بأن نحو 200 شخص كانوا موجودين داخل الملهى وقت الهجوم لحضور حفل موسيقي لطلاب بالجامعة.

وأطلق المهاجم 30 رصاصة، حسب تقارير. وتعتقد الشرطة أنه ربما يكون قد انتحر. واضطر الناس في الحانة إلى كسر زجاج النوافذ للهروب، بينما لجأ آخرون إلى المراحيض للاختباء..

وأوضح شهود عيان إن زوار الملهى «قفزوا فوق الكراسي وكسروا الشبابيك للهرب» من مطلق النار، وكانت إدارة الإطفاء في فينتورا بتغريدة على تويتر: «الرجاء البقاء بعيداً عن المنطقة، حادثة أمنية جارية».

وقال شهود عيان إن المسلح قام بإلقاء قنابل دخان، قبل أن يبدأ بإطلاق النار داخل ملهى «بوردرلاين»، الذي يستقطب محبي الرقص وموسيقى «الكانتري» الريفية.

من جانبه، أوضح شريف الشرطة في مقاطعة فنتورا، غيوف دين، أن السيرجانت رون هيلوس، ذهب إلى مسرح إطلاق النار، وأصيب بطلق ناري بعد دخوله المبنى، وتوفي لاحقاً فى المستشفى.

ولفتت التقارير الأولية إلى أن الرجل فتح النار على الموجودين في الملهى من سلاح نصف آلي، في الوقت الذي جرى فيه استدعاء العشرات من رجال الشرطة لموقع الحادث.

لا علاقة بالإرهاب

وقال الشريف في مقاطعة فنتورا، حيث تقع مدينة ثاوزند أوكس، جيف دين، في مؤتمر صحافي، إن الحادث ليس له صلة بالإرهاب.

إلى ذلك، علق الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على حادث إطلاق النار، الذي استهدف حانة في منطقة ثاوزاند أوكس في كاليفورنيا، أمس، إذ قال في تغريدة على «تويتر»: «لقد تم إطلاعي على حادث إطلاق النار المريع في كاليفورنا».

وتابع ترامب بذكر تفاصيل حصيلة قتلى حادث الملهى، الذي راح ضحيته 12 شخصاً، من ضمنهم شرطي، بالإضافة إلى مقتل مُطلق النار أيضاً، كما شكر الرئيس الأميركي رجال الأمن، قائلاً في تغريدة منفصلة، إن الشرطة قد أظهرت «شجاعة كبيرة»، مضيفاً: «لقد مات الضابط في المستشفى. بارك الله جميع الضحايا وعائلاتهم».

تعليقات

تعليقات