أسعار النفط تتّجه نحو أطول موجة انخفاضات منذ 2004

الشركات اليابانية تبدي حذراً تجاه إيران رغم الإعفاء الأميركي | أرشيفية

توقعت وكالة «بلومبرغ» للأنباء، أن تشهد أسعار النفط الخام، أطول موجة من الانخفاضات منذ عام 2014، وذلك بعد هدوء المخاوف من حدوث تراجع في الإمدادات، في ظل الإعفاءات الأميركية المؤقتة لثماني دول من العقوبات على استيراد النفط الإيراني، والتوقعات بارتفاع الإنتاج الأميركي.

وتتوقع الحكومة الأميركية ارتفاع الإنتاج النفطي بوتيرة قياسية هذا العام، كما تشير البيانات الصناعية، إلى ارتفاع المخزونات الأميركية الأسبوع الماضي. وفي الوقت نفسه، فإن الإعفاءات التي منحتها الولايات المتحدة للدول الثماني، ستتيح لإيران الاستمرار في تصدير بعض نفطها إلى أكبر عملائها لمدة ستة أشهر.

وشددت الوكالة على أن المخاوف من تراجع الإمدادات، والتي قادت إلى ارتفاع أسعار النفط الخام إلى أعلى مستوى في أربع سنوات، الشهر الماضي، تراجعت، وسط تكهنات بأن الولايات المتحدة ستخفف من وطأة العقوبات لخفض أسعار البترول في الداخل. كما تعهدت منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)، بتعويض أي نقص في الإمدادات.

ونقلت الوكالة عن ستيفن إينس، المحلل في مجموعة «واندا» المالية، القول إن «التركيز لا يزال منصبّاً حالياً على الإعفاءات الممنوحة لثماني دول.. وهناك بيانات ضخمة بشأن ارتفاع إنتاج الخام الأميركي هذا العام».

وفي الولايات المتحدة، تشير تقديرات حكومية إلى أن العام الحالي سيشهد أكبر زيادة سنوية في إنتاج الخام محلياً. ووفقاً لـ «إدارة معلومات الطاقة» الأميركية، فإنه من المتوقع أن يصل متوسط الإنتاج إلى 9. 10 ملايين برميل يومياً هذا العام، مقارنة بـ 35. 9 ملايين في 2017، وهو أعلى زيادة على الإطلاق.

تعليقات

تعليقات