رئيس برلمان سريلانكا يرفض الاعتراف برئيس الوزراء الجديد

أعلن رئيس برلمان سريلانكا كارو جاياسوريا، أمس، أنه لن يعترف برئيس الوزراء المعيّن حديثاً ماهيندا راجاباكسا، حيث يعتبر تعيينه «انتهاكاً للمبادئ الديمقراطية».

وتتجاهل هذه الخطوة بشكل فعلي التعديلات الوزارية التي أجراها رئيس سريلانكا مايثريبالا سيريسينا في أواخر أكتوبر.

وقال جاياسوريا، إنه من «الصعب البقاء صامتاً في مواجهة الانتهاك الخطير للمبادئ الديمقراطية»، وإنه اضطر لقبول الوضع القائم قبل 26 أكتوبر حتى يمكن لراجاباكسا أن يثبت أنه يتمتع بتأييد الأغلبية. وأضاف، إن «الأغلبية ترى أن جميع التعديلات التي تمت في البرلمان هي غير دستورية وتتعارض مع المألوف».

ويعني إعلان رئيس البرلمان أن رئيس الوزراء المقال رانيل ويكريمسينجه وحكومته سيظلون مقبولين حتى إجراء تصويت في البرلمان.

تعليقات

تعليقات