60

ذكر الجيش الأميركي، أمس، أن ضربة جوية وجهها في الآونة الأخيرة لمتشددي حركة الشباب الصومالية أودت بحياة 60 منهم، وذلك في أكبر ضربة ضد الحركة في نحو عام. وقال الجيش الأميركي، في بيان، إن الضربة التي نفذها الأسبوع الماضي قرب هارارديري في الصومال أودت بحياة «قرابة 60 إرهابياً».

وكان أكثر من 100 من حركة الشباب قتلوا في ضربة جوية أميركية في نوفمبر من العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات