السجن 7 سنوات لكاتب أدين بـ «الإساءة» لزعيمة ميانمار - البيان

السجن 7 سنوات لكاتب أدين بـ «الإساءة» لزعيمة ميانمار

قضت محكمة في بورما بالسجن على كاتب مقال سابق في الإعلام الحكومي بالسجن سبع سنوات لإدانته بكتابة منشورات «مسيئة» بحق الزعيمة البورمية أونغ سان سو تشي على «فيسبوك»، وفق ما قال مسؤول في المحكمة أمس.

ويشكّل الحكم تهديداً جديداً لحرية التعبير في هذا البلد الآسيوي بعد أقل من أسبوعين على الحكم بالسجن سبع سنوات على صحافيين اثنين من وكالة رويترز بتهمة «المساس بأسرار الدولة» في أثناء إجرائهما تحقيقاً حول فظائع ارتكبت بحق أقلية الروهينغا المسلمين خلال حملة شنها الجيش في ولاية راخين.

وقال الناطق باسم المحكمة هتاي أونغ، إن نغار مين سوي أدين بتهم التحريض الثلاثاء من قبل محكمة غرب رانغون.

وقال أونغ إن الكاتب نغار «أدين لكتابته منشورات مسيئة على فيسبوك ضد مستشارة الدولة أونغ سان سو تشي بما يجعل الناس تأخذ انطباعاً خاطئاً عنها».

وكان نغار يعمل كاتب عمود صحفي إبان فترة الحكومة السابقة المدعومة من الجيش. وهو ناقد شرس لأونغ منذ تولي حزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية السلطة في العام 2016.

وأوقف نغار في 12 يوليو، في اليوم نفسه الذي كتب فيه منشوراً على فيسبوك ينتقد تقبيل الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما لأونغ على وجنتها أثناء زيارته بورما.

وواجهت بورما انتقادات دولية بسبب الحملة العسكرية ضد الروهينغا في ولاية راخين التي أدت إلى فرار نحو 700 ألف من أفراد هذه الأقلية إلى بنغلادش المجاورة في أغسطس 2017، واتهامات بشن حملة ضد الصحافة المستقلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات