توقيف شخص بعد 20 دقيقة مطاردة في مطار ليون

7 جرحى بعمليات طعن في باريس

الشرطة الفرنسية تطوق موقع عملية الطعن في ضباط الشرطة الفرنسية في فرقة الأمن والتدخل التابعة للأمن السياسي الكويتي وراء طوق شرطة خلال عملية للشرطة في شارع Oberkampf في الدائرة 11 من باريس في 10 سبتمبر 2018. / AFP / Thomas

■ باريس - وكالات

جرح سبعة أشخاص بينهم أربعة إصاباتهم خطيرة الليلة قبل الماضية في باريس، بهجوم شنّه رجل «يرجح أنه أفغاني» بسكين وقضيب من حديد، وتم توقيفه في منطقة مزدحمة بالمارة في شمال باريس.

وأوضح مصدر قريب من التحقيق أنه «لا شيء في هذه المرحلة يدل على طابع إرهابي لهذه الاعتداءات» التي كان بين ضحاياها ثلاثة سياح، هم بريطانيان ومصري.

وعهدت نيابة باريس بفتح تحقيق في قضية محاولة قتل العمد إلى الشرطة القضائية التي ستتابع إدارة مكافحة الإرهاب فيها «عن كثب الوضع»، حيثما ذكر مصدر قضائي.

وقال مصدر قريب من الملف إن المشتبه به الذي يتم التدقيق في هويته، أفغاني مولود في 1987.

وذكر مصدر قريب من التحقيق أن الرجل «هاجم أشخاصاً لم يكن يعرفهم في الشارع». وأوقف فريق من وحدة مكافحة الإجرام المشتبه به بعد السيطرة عليه وتجريد من سلاحه من قبل شهود، ثم نقله غائباً عن الوعي إلى المستشفى حسب الشرطة.

على صعيد آخر، أوقفت الشرطة الفرنسية شخصاً اقتحم مدرج مطار ليون الرئيس «سانت إكسوبيري»، بعد مطاردة مطولة.

وفوجئ عناصر من أمن حراسة المطار الفرنسي أمس بسيارة بيضاء تقتحم مدرج المطار بسرعة فائقة وتحاول التوجه نحو موقف الطائرات التجارية داخل المطار، قبل أن تتصدى لها سيارات الأمن مبعدة إياها عن الطائرات المدنية.

ورفض سائق السيارة مجهول الهوية والدوافع الامتثال لأوامر الشرطة، ما جعل عملية مطاردته تستمر لنحو 20 دقيقة داخل مدرجات المطار.

تعليقات

تعليقات