21 قتيلاً ونجاة 3 أشخاص بتحطم طائرة في جنوب السودان

لقي 21 شخصا حتفهم أمس بعد أن تحطمت طائرة صغيرة في بحيرة في وسط جنوب السودان، فيما نجا ثلاثة من الحادث. وقال تبان أبيل أغويك وزير الإعلام لبلدة ييرول أن طائرة شركة خطوط بيبي التجارية كانت منطلقة من العاصمة جوبا، وبأن مسؤولين يحققون في سبب الحادث. وأضاف أغويك أن ثلاثة أشخاص نجوا من الحادث هم طفل يبلغ من العمر ست سنوات، ورجل بالغ، وطبيب إيطالي في منظمة إغاثة، يخضع حاليا لجراحة عاجلة وفي حالة خطيرة. وتتضمن حصيلة القتلى الطيار ومساعده، وموظف في اللجنة الدولية للصليب الأحمر وطبيب أوغندي يدير عيادة خاصة في ييرول ومسؤول حكومي وضابطين في الجيش.

من جانبها، نشرت اذاعة الأمم المتحدة «راديو ميرايا» على حسابها على «تويتر» صورة لحطام الطائرة الغارق في مياه البحيرة. وفي 2015، قتل 36 شخصا في تحطم طائرة انطونوف بعيد اقلاعها من جوبا أما العام الماضي فنجا 37 شخصا من طائرة اندلعت فيها النيران بعدما اصطدمت بشاحنة اطفاء على مدرج واو شمال غرب جنوب السودان.

يشار إلى أن جنوب السودان الذي استقل عن السودان منذ 2011 انزلق الى حرب اهلية اواخر 2013 عندما اتهم الرئيس سالفاكير نائبه رياك مشار بتدبير محاولة انقلاب. واسفر هذا النزاع عن عشرات آلاف القتلى وتهجير الملايين وتسبب بأزمة انسانية كبيرة.

تعليقات

تعليقات