ترامب يشيد بالتنظيم ويصفه بالكبير والإيجابي

بالفيديو..عرض عسكري كوري شمالي بلا صواريخ"

نظمت كوريا الشمالية، أمس، عرضاً عسكرياً بمناسبة الذكرى الـ70 لتأسيسها بمشاركة آلاف الجنود والمدفعية والدبابات، لكنها امتنعت عن عرض صواريخ بالستية عابرة للقارات فُرضت عليها عقوبات دولية بسبب برامج تطويرها. وحرص الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون على التركيز على صداقته مع الصين برفعه يد موفد الرئيس شي جين بينغ لتحية الحشد بعد العرض العسكري.

وتحتفل كوريا الشمالية في التاسع من سبتمبر من كل عام بتأسيس جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، وهو اسمها الرسمي في 1948. وكانت هذه الدولة الشيوعية وُلدت من تقسيم شبه الجزيرة باتفاق بين واشنطن وموسكو قبل ثلاث سنوات في الأيام الأخيرة من الحرب العالمية الثانية. وبعد 21 طلقة مدفعية، مرّت عشرات من وحدات المشاة في ساحة كيم ايل سونغ بعضها مزوّد بنظارات للرؤية الليلية أو بقاذفات صواريخ مضادة للدروع (آر بي جي)، أمام كيم جونغ أون حفيد مؤسس كوريا الشمالية والثالث الذي يحكم البلاد من أفراد هذه العائلة.

وشاركت في العرض عربات مصفحة لنقل الجند وقاذفة صواريخ ودبابات بينما رسمت طائرات حلقت فوقها الرقم «70». كما حلقت طائرات ينبعث منها دخان أحمر وأبيض وأزرق -ألوان العلم الكوري الشمالي- فوق برج جوشي الذي أقيم لتخليد الفلسفة السياسية لكيم إيل سونغ. وأشاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالعرض العسكري الذي أجرته كوريا الشمالية، معتبراً أنه «بيان كبير وإيجابي للغاية».

وذكر ترامب في تغريدة عبر تويتر: «لقد نظمت كوريا الشمالية استعراضها احتفالاً بالذكرى الـ70 لتأسيسها، من دون العرض التقليدي للصواريخ النووية». وأضاف أن الموضوع الرئيسي للعرض «هو السلام والتنمية الاقتصادية». ثم شكر ترامب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قائلاً: «لا يوجد شيء مثل حوار جيد من شخصين يشبه كل منهما الآخر!».

تعليقات

تعليقات