واصل هجومه على كتاب ودوورد وطالب بتحقيق مع «نيويورك تايمز» لتشكيكها بقدرته كرئيس

ترامب يضم اليابان لحربه التجارية ويعتبر أميركا نامية

ترامب يتحدث إلى الصحافيين على متن الطائرة ـــ رويترز

وسّع الرئيس الأميركي دونالد ترامب حربه التجارية لتشمل اليابان بعد الصين والاتحاد الأوروبي وكندا. وقال إن الولايات المتحدة واليابان بدأتا مناقشات بشأن التجارة، مضيفاً أن طوكيو تعرف أنها «ستخسر صفقة كبيرة» إذا لم يمكن الوصول إلى اتفاقية. وأبلغ ترامب صحافيين على متن طائرة الرئاسة بـ«أننا نبدأ ذلك.. في الواقع اليابان اتصلت بنا.. هم جاؤوا الأسبوع الماضي». وأضاف: «إذا لم نعقد اتفاقاً مع اليابان، فإن اليابان تعرف أنها ستخسر صفقة كبيرة».

من جانب آخر، قال لاري كودلو المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، إن ترامب لن يتخذ أي قرارات بشأن تهديده بفرض رسوم جمركية على بضائع صينية أخرى بقيمة 200 مليار دولار، قبل أن يجري مسؤولون تقييماً للتعليقات العامة بشأنها.

وعلى وجه التحديد، قال كودلو إن الولايات المتحدة تسعى إلى «صفر للرسوم الجمركية، وصفر للحواجز غير الرسوم، وصفر للدعم، ووقف سرقة الملكية الفكرية، ووقف نقل التكنولوجيا، والسماح للأميركيين بأن يتملكوا شركاتهم الخاصة بهم». وأضاف: «تلك هي طلباتنا التي نطلبها منذ أشهر كثيرة وحتى الآن فإنه لم يتم الاستجابة لتلك الطلبات».

وقال ترامب إن بلاده يجب أن يتم اعتبارها أيضاً «دولة نامية» وذلك في معرض انتقاده بشدة السياسة التجارية العالمية.

وقال: «إنهم يطلقون عليهم دولاً نامية، لكننا دولة نامية أيضاً»، منتقداً سياسات الدعم وإجراءات الحماية للدول الأفقر. وقال إن «الأمر برمته مجنون، لكننا سنوقفه» كما تعهد ترامب بأن الولايات المتحدة «ستنمو بوتيرة أسرع من أي دولة أخرى».

من جهة أخرى واصل ترامب هجومه الشديد على كتاب الصحافي الاستقصائي بوب ودوورد «خوف، ترامب في البيت الأبيض» الذي يصف فيه ما يجري في البيت الأبيض، وقال إنه «مليء بالخداع» ويشتمل على اقتباسات «مفبركة».

وكتب ترامب على تويتر «كتاب ودوورد مليء بالخداع. فأنا لا أتحدث بالطريقة التي نقلها، ولو كنت أتحدث كذلك لما انتخبت رئيساً. هذه الاقتباسات مفبركة. والكتاب يستخدم كل الحيل للاستخفاف والحط من قدر الآخرين». وقال: «أتمنى لو يستطيع الناس رؤية الحقائق وأن بلادهم تسير على نحو رائع».

واستند الكتاب إلى مقابلات مدتها مئات الساعات، ويصف تحالفاً من المسؤولين الكبار الذين يفكّرون بالعقلية ذاتها يخططون لمنع الرئيس من تدمير نظام التجارة العالمي وتقويض الأمن القومي وإشعال حروب. ويقول ودوورد في كتابه إن ترامب يهين باستمرار أعضاء من فريقه الذين يشعرون بالازدراء تجاه الرئيس.

على صعيد متصل، دعا ترامب جيف سيشنز لفتح تحقيق مع صحيفة «نيويورك تايمز» بعد نشرها مقالاً لمسؤول في الإدارة الأميركية، لم تكشف عن اسمه، شكك في قدرة ترامب على القيام بمهام منصبه. وقال ترامب متحدثاً للصحافيين على متن طائرة الرئاسة الأميركية إنه يجب التحقيق في المقال باعتباره مسألة تتعلق بالأمن القومي، وإنه يفكر في اتخاذ إجراء ضد الصحيفة.

وفي سياق آخر، قال الرئيس الأميركي إنه يتوقع وصول رسالة من زعيم كوريا الشمالية كيم جونجغ أون قريباً ويتوقع أيضاً أنها ستكون إيجابية.

تعليقات

تعليقات