بولتون: العقوبات الأميركية على إيران سوف توقع فى مواعيدها

أكد مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون أن العقوبات الاقتصادية الأميركية على إيران سوف توقع فى مواعيدها المقررة.

وقال بولتون في مؤتمر صحافي اليوم بمقر البعثة الأميركية فى جنيف بعد محادثات مع سكرتير الأمن القومى الروسي نيكولاى باتروشيف.. إن الهدف من هذه العقوبات هو الضغط على النظام الإيرانى وأن تكون العقوبات مماثلة لما كانت عليه قبل العام 2015.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن الجانب الروسي فى محادثات جنيف اليوم لم يتقدم بأي طلب لاستثناءات تخص روسيا فى مجال تلك العقوبات فقد أكد من ناحية أخرى على أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتشارك والولايات المتحدة فى مطلب الأخيرة بأهمية خروج إيران والميليشيات التابعة لها من سوريا.

وأوضح بولتون أنه طرح على نظيره الروسي العديد من النقاط التي يمكن للجانب الروسي مشاركة الولايات المتحدة فيها وذلك فيما يتعلق بالوضع فى سوريا، كما أعلن أن المحادثات حققت تقدما فى شأن العديد من القضايا وفى مقدمتها عودة الاتصالات بين الولايات المتحدة وروسيا والقنوات التى سيتم من خلالها ذلك فى المرحلة المقبلة، مبينا أن هناك مجالات عدة في ما يخص موضوع إعادة الاتصال الأميركي الروسي سيتم بحثها لاحقا حيث سيتم النظر فيها من خلال الإدارة الأميركية.

ورأى أنه من المهم أن تشمل المحادثات طرح موضوع التدخل فى الانتخابات الأميركية وأن الموضوع نال حيزا كبيرا اليوم فى جنيف ولكن لم يتم التوصل إلى اتفاق فيه.

 وفي رده على أسئلة الصحافيين، أكد بولتون أن الولايات المتحدة لن تتسامح تجاه أي تدخل فى الانتخابات.

تعليقات

تعليقات