00
إكسبو 2020 دبي اليوم

خروج ضحية التسميم في بريطانيا من المستشفى

أرشيفية

أعلن مستشفى سالزبري البريطانية، أمس، خروج تشارلى راولى الذي تعرض لمادة نوفيتشوك السامة. وقالت لورنا ويلكنسون مديرة قسم الممرضات بالمستشفى:«لم يكن معظمنا يتخيل الحالة التي كان عليها تشارلي، إن اليوم يمثل علامة جيدة جداً على تعافيه وجميعنا في مستشفى سالزبري يتمنى له الشفاء في الوقت الذي يواصل فيه إظهار التحسن».

وكان راولي وزوجته دون ستيرجيس 44 عاماً قد أصيبا بالانهيار وأدخلا المستشفى في اميسبورى بانجلترا في 29 يونيو الماضي، وتوفيت ستيرجيس في المستشفى يوم 8 يوليو الجاري. وقالت شرطة لندن، إنّه من المحتمل أن يكون الاثنان قد تعرضا لجرعة عالية من غاز الأعصاب نوفيتشوك من خلال استخدام زجاجة ملوثة بهذه المادة. ويعتقد الخبراء أن يكون قد تم تسميم الاثنين بنفس المادة التي تم بها من قبل تسميم العميل الروسي المزدوج سيرجى سكريبال وابنته يوليا في مدينة سالزبري القريبة في مارس الماضي.

طباعة Email