00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عرقلة روسية صينية لمشروع أميركي لقطع النفط عن كوريا الشمالية

طلبت روسيا والصين من واشنطن معلومات إضافية بشأن طلب أميركي لوقف تسليم شحنات النفط خلال العام الجاري 2018 إلى كوريا الشمالية، على أساس أنها تجاوزت حصص الاستيراد التي حددتها الأمم المتحدة، وفقاً لدبلوماسيين.

وقال الدبلوماسيون إن بعثة روسيا لدى الأمم المتحدة قالت للجنة المؤلفة من 15 عضواً إنها تفحص بدقة هذا الطلب، وتطلب معلومات إضافية عن كل حالة نقل «غير قانوني» للمنتجات البترولية، فيما دعمت الصين طلب المعلومات الإضافية.

ويعرقل طلب المعلومات هذا عملية بدأتها واشنطن نهاية الأسبوع الماضي، لبدء الحظر على تصدير المشتقات البترولية المكررة إلى كوريا الشمالية، اعتباراً من أمس. وطلبت الولايات المتحدة، أمس، من الأمم المتحدة أن توقف في 2018 أي عملية جديدة لتصدير النفط إلى كوريا الشمالية، مستندة إلى تقرير أميركي يؤكد أن بيونغيانغ تجاوزت حصص الاستيراد التي حددتها سلسلة عقوبات نهاية 2017.

وجاء هذا الطلب في رسالة وجهت إلى رئيس لجنة العقوبات في الأمم المتحدة المكلفة بملف كوريا الشمالية، مرفقة بملخص عن تقرير لأجهزة الاستخبارات الأميركية.

طباعة Email