00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أكدت أنها لا تريد حرباً تجارية مع واشنطن

بكين تدعو لإقامة علاقات أوثق مع الاتحاد الأوروبي

دعت الصين أمس إلى إقامة شراكة وعلاقات أوثق بين بلاده والاتحاد الأوروبي مؤكدة أنها لا تريد حرباً تجارية مع الولايات المتحدة فيما دعا رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك في بكين كلاً من الصين والولايات المتحدة وروسيا إلى «تجنب الفوضى» التي ستتأتى عن حرب تجارية.

وجاءت دعوة الصين على لسان رئيسها شي جينبينغ إثر لقائه برئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر المتواجدين في بكين حاليا للمشاركة في الاجتماع العشرين لزعماء الصين والاتحاد الأوروبي.

وقال شي جينبينغ خلال اللقاء- إن "الصين والاتحاد الأوروبي كلاهما دعاة للسلام العالمي، ومساهمان في التنمية العالمية ومدافعان عن النظام الدولي"، مؤكدا أهمية إقامة شراكة وعلاقات أوثق بين الجانبين.

وكانت الصين والاتحاد الأوروبي اتفقا على العمل المشترك للحفاظ على النظام الدولي القائم على القواعد وتعزيز التعددية ودعم التجارة الحرة، خلال الاجتماع العشرين لزعماء الصين والاتحاد الأوروبي، حيث أشار بيان صادر عن الاجتماع إلى أن الصين والاتحاد الأوروبي تحملا بوصفهما قوتين واقتصاديين رئيسين في العالم، مسؤولية مشتركة للحفاظ على النظام الدولي القائم على القواعد وتعزيز التعددية ودعم التجارة الحرة وتعزيز السلام والاستقرار والتنمية في العالم في ظل الوضع الدولي الحالي.

ويوافق هذا العام الذكرى الـ15 لإقامة الشراكة الإسترتيجية الشاملة بين الصين والاتحاد الأوروبي والذكرى العشرين لإقامة آلية اجتماع القادة بين الصين والاتحاد الأوروبي.

شكوى جديدة

وتأتي تصريحات شي جينبينغ في وقت قدمت بلاده شكوى جديدة لدى منظمة التجارة العالمية أمس بشأن جولة جديدة محتملة من الرسوم الجمركية التي تفرضها الولايات المتحدة، مع تكرار نداءاتها من أجل إيجاد حل للنزاع التجاري.

وقالت وزارة التجارة الصينية إنها طلبت إجراء تحقيق من جانب منظمة التجارة العالمية بعد أن هددت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي بفرض رسوم جمركية إضافية على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار.

وقال رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانج للصحافيين أمس على هامش قمة مع قادة أوروبيين: «الصين لا تريد حرباً تجارية مع الولايات المتحدة. لا أحد يخرج فائزاً من حرب تجارية».

وقال: «الأمر متروك للولايات المتحدة والصين للعمل على حل المشاكل»، دون إضافة مزيد من التفاصيل. كما قال إن الاتحاد الأوروبي والصين هما «قوتان للاستقرار» في التجارة الدولية.

في الأثناء، دعا رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك في بكين كلاً من الصين والولايات المتحدة وروسيا إلى «تجنب الفوضى» التي ستتأتى عن حرب تجارية، وكأنما رد على الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي وصف الاتحاد الأوروبي والصين وروسيا بـ«الخصوم».وقال توسك خلال لقاء مع رئيس الوزراء الصيني لي كيكيانغ «لم يفت الأوان لتجنب النزاع والفوضى»، داعياً إلى الشروع في إصلاح منظمة التجارة العالمية. وتابع «نعي جميعاً أن البناء العالمي يتبدل أمام أنظارنا» مشدداً على أن «العالم الذي بنيناه على مدى عقود أتى بالسلام لأوروبا والنمو للصين وبنهاية الحرب الباردة».

واجب مشترك

قبل ساعات قليلة من أول قمة ثنائية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين رأى رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أنه «واجب مشترك على أوروبا والصين، إنما كذلك على أميركا وروسيا، عدم هدم هذا النظام العالمي بل بالأحرى تحسينه، وعدم الخوض في حروب تجارية غالبا ما أدت في تاريخنا إلى نزاعات مفتوحة».

طباعة Email