عنف

مقتل ثاني عمدة في الفلبين

أرشيفية

أعلنت الشرطة مقتل عمدة إحدى البلدات الفلبينية التي تقع في شمال البلاد، أمس، رمياً بالرصاص، ليكون بذلك ثاني عمدة يتم قتله بالفلبين خلال الأيام الأخيرة. وقام رجل مسلح توجه إلى سيارة العمدة فرديناند بوتي، رئيس بلدية جنرال تينيو، الواقعة في إقليم نويفا إيسيجا، شمال مانيلا، بإطلاق العديد من الأعيرة النارية عليه.

وكان العمدة (57 عاماً)، يغادر مبنى حكومياً في مدينة كاباناتوان القريبة، عندما تمت مهاجمته. وقالت الشرطة إنه تم نقله إلى المستشفى، ولكن تم إعلان وفاته لدى وصوله، وقالت الشرطة إنها لم تتعرف إلى أي مشتبه به حتى الآن. وذكر الناطق باسم الرئاسة، هاري روك: «لن ندخر جهداً في الوصول إلى أساس جرائم العنف التي وقعت أخيراً». ويأتي مقتل بوتي بعد يوم من مقتل عمدة مدينة متهم بالتورط في تجارة المخدرات غير المشروعة، على يد قناص مشتبه به في ولاية باتانجاس، جنوبي مانيلا.

 

تعليقات

تعليقات