برنامج

فرنسا تكشف عن خطة إلزامية لتجنيد الشباب لمدة شهر

كشفت الحكومة الفرنسية، أمس، عن خطة لإلزام جميع الشباب بالخضوع للخدمة الوطنية الإلزامية على مدار شهر، بعد مرور أكثر من 20 عاماً من انتهاء التجنيد الإجباري بالجيش.

وتأتي هذه الخطوة بعد التزام الرئيس إيمانويل ماكرون، الذي قال خلال الحملة الانتخابية العام الماضي: إن الخدمة الوطنية ستكون «مدرسة الأخوة». وقال وزير التعليم جان ميشيل بلانكر: إن جميع الشباب في سن 16 عاماً، سيتعين عليهم قضاء 15 يوماً في الإقامة المشتركة.

وأضاف بلانكر، أن البرنامج سيتضمن «بعدًا من الخدمة، ولكن أيضاً شيئاً مفيداً للشباب أنفسهم، والفحوصات الصحية الضرورية، والتعامل مع الأمية». وقال الوزير: إن الخدمة الإلزامية ستكون بمثابة شكل من أشكال «الاختلاط الاجتماعي».

 

تعليقات

تعليقات