#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«التعاون الإسلامي» تندد بانتهاكات الهدنة

مقتل 9 عسكريين بهجومين لـ«طالبان» في أفغانستان

أعلن مسؤولون أفغان، أمس، مقتل ما لا يقل عن تسعة من قوات الجيش والشرطة في هجومين شنهما عناصر «طالبان» على نقطتي تفتيش بإقليم قندوز شمالي البلاد، بعد يومين من انتهاء وقف لإطلاق النار استمر ثلاثة أيام.

وقال أمين الله عياد الدين وعمرو الدين والي، عضوا مجلس الإقليم، إن مسلحين من طالبان اقتحموا نقطتين أمنيتين في منطقة دشت آرجي وقتلوا سبعة جنود وشرطييْن محلييْن، فضلاً عن إصابة سبعة إلى عشرة آخرين.

وقال والي إن جنديين لايزالان مفقودين، مضيفاً أن المسلحين سرقوا أسلحة وذخائر ومركبة عسكرية.

وكان ستة من رجال الشرطة قتلوا وأصيب أربعة آخرون في هجمات لطالبان في خمس مناطق وعاصمة إقليم فارياب ليلة الأحد.

في الغضون، ندد الأمين العام للمنظمة د. يوسف بن أحمد العثيمين بانتهاكات وقف إطلاق النار في أفغانستان التي وقعت خلال عطلة عيد الفطر، والهجوم المزدوج الذي وقع في ولاية نينغارهار الذي أسفر عن سقوط أكثر من 50 قتيلاً.

وأعرب العثيمين عن تأييده الكامل للنداء الذي وجهه مجلس الأمن للأطراف في أفغانستان مرحباً في الوقت ذاته بالمبادرة أحادية الجانب للرئيس الأفغاني بتمديد وقف إطلاق النار.

وجدد نداء المنظمة لجميع الأطراف الأفغانية والمجتمع الدولي بمضاعفة الجهود من أجل ضمان استدامة وقف إطلاق النار بما يفضي إلى السير قدماً في مسار السلام.

تعليقات

تعليقات