كأس العالم 2018

أعطى زعيم كوريا الشمالية رقم هاتف للتواصل مباشرة

ترامب: إنجاز حل الجزء الأكبر من مشكلة بيونغيانغ

ترامب متحدثاً للصحافيين في البت الأبيض إي.بي.إيه

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس، أنه حل الجزء الأكبر من المشكلة النووية الكورية الشمالية، وذلك بعد القمة التي عقدها مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون.

وصرح للصحافيين في حديقة البيت الأبيض أن الرئيس السابق باراك أوباما أخبره قبل توليه منصبه أن «أخطر مشكلة» للولايات المتحدة هي برنامج كوريا الشمالية للأسلحة النووية، مضيفا «لقد قمت بحل تلك المشكلة، لقد تم حل الجزء الأكبر من تلك المشكلة».

وأوضح ترامب أنه يعتزم الاتصال بكيم جونغ أون غداً في أعقاب القمة التي جمعت بينهما الثلاثاء الماضي. وقال لشبكة فوكس نيوز في مقابلة عندما سئل عما يعتزم فعله في عيد الأب «في حقيقة الأمر سأتصل بكوريا الشمالية»، وأضاف أنه أعطى كيم رقم هاتف يتيح له التواصل معه مباشرة.

في غضون ذلك، أعلن مسؤول كبير في مكتب الرئاسة بكوريا الجنوبية أمس، أن القوات الأميركية في بلاده ليست جزءاً من المفاوضات بين بيونغيانغ وواشنطن. وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه: «دعوني أكون واضحا معكم. لا توجد مناقشات ولا تغيير للموقف بشأن مسألة القوات الأميركية في كوريا الجنوبية».

وفي سياق آخر، اتفق وزيرا الدفاع الكوري الجنوبي والأميركي على بذل الجهود الدفاعية باستمرار على أساس التحالف القوي بين بلديهما من أجل تنفيذ اتفاقات القمة بين ترامب وكيم جونغ أون.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه وزير الدفاع الكوري الجنوبي سونغ يونغ-مو مع نظيره الأميركي جيمس ماتيس لمناقشة قضية وقف التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الذي أثاره ترامب، بحسب بيان لوزارة الدفاع.

وبحسب البيان، الذي أوردته وكالة يونهاب للأنباء الكورية الجنوبية، تبادل الوزيران وجهات النظر حول تدريبات «وولجي فريدوم جارديان» المرتقبة في أغسطس المقبل، وغيرها من التدريبات العسكرية المشتركة بين البلدين خلال المكالمة الهاتفية.

وشرح سونغ لنظيره ماتيس موقف الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن من أن هناك حاجة لتغييرات مرنة للضغط العسكري على كوريا الشمالية والمراجعة الدقيقة للتدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بموجب روح بناء الثقة المتبادلة الذي اتفقت عليه الكوريتان في إعلان بانمونغوم، في حال استمرار المحادثات بين الكوريتين وبين كوريا الشمالية والولايات المتحدة لتنفيذ إجراءات نزع السلاح النووي وحل علاقات العداء.

دعوة روسية

طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من رئيس اللجنة التنفيذية الدائمة في مجلس الشعب الأعلى الكوري الشمالي كيم يونغ نام، خلال لقائهما، نقل دعوة إلى زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون لزيارة روسيا في سبتمبر المقبل.

تعليقات

تعليقات