مهلة

5 أيام أمام صهر الملك الإسباني لتسليم نفسه

أمهلت محكمة إسبانية صهر الملك فيليبي خمسة أيام لتسليم نفسه، بعد أن قضت المحكمة العليا بسجنه خمس سنوات وعشرة أشهر، لإدانته باتهامات من بينها الاحتيال الضريبي والاختلاس.

ومثل إيناكي أوردانجارين الذي يعيش مع زوجته الأميرة كريستينا شقيقة الملك وأولادهما الأربعة في سويسرا، أمام محكمة ببالما دي مايوركا، الأربعاء، لإبلاغه بالقرار، حسب ما ذكرت وكالة رويترز. وقضت المحكمة العليا الإسبانية، أول من أمس، بخفض عقوبة سجن صهر الملك فيليبي إلى خمس سنوات وعشرة أشهر بعد طعن في اتهامات موجهة ضده.

وأدين أوردانجارين في فبراير من العام الماضي، وحكم عليه بالسجن لمدة ست سنوات وثلاثة أشهر بتهمة استغلال صلاته بالعائلة المالكة للحصول على مبالغ أكبر مما ينبغي من حكومات إقليمية، نظير عقود عامة لتنظيم فعاليات رياضية وسياحية، وبالتهرب الضريبي أيضاً.

تعليقات

تعليقات