مقتل 12 من عناصر الأمن بهجمات «طالبان» في أفغانستان - البيان

مقتل 12 من عناصر الأمن بهجمات «طالبان» في أفغانستان

أفادت تقارير إعلامية بمقتل 12 من عناصر الأمن من جراء هجمات شنها مسلحون من حركة طالبان على عدد من نقاط التفتيش الشرطية بإقليم قندهار، جنوبي أفغانستان.

وقال الناطق باسم حاكم قندهار داوود أحمدي، إن ما لا يقل عن ثلاثة آخرين أصيبوا في الهجمات التي وقعت الليلة قبل الماضية بمنطقة أرغنداب، ونقلت قنوات تلفزيونية محلية عن مصادر أمنية لم تسمّها أن عدد القتلى وصل إلى ما لا يقل عن 12 من عناصر الأمن.

وشهدت أفغانستان خلال الأشهر الأخيرة ارتفاعاً في حدة أعمال العنف، في أعقاب إعلان حركة طالبان انطلاق هجمات الربيع السنوية.

ولقي 40 على الأقل من عناصر الأمن حتفهم، أول من أمس، في هجمات بإقليمي قندوز في الشمال وهيرات في الغرب. وكانت حركة طالبان أعلنت وقفاً لإطلاق النار، يستمر ثلاثة أيام، من 16 وحتى 18 من يونيو الجاري، خلال احتفالات عيد الفطر، بعد أن أعلنت الحكومة هدنة من جانب واحد الخميس الماضي.

على صعيد آخر، أعلن مسؤول أن قوات الأمن الأفغانية ضبطت، أمس، 156 جوالاً تحتوي على مادة نترات الأمونيوم التي تستخدم على نطاق واسع في صنع المتفجرات، وذلك على ظهر شاحنة للخضراوات قادمة عبر الحدود من باكستان.

وقال ناطق باسم حاكم إقليم ننغرهار، إن مسؤولي مخابرات عثروا على قرابة ثمانية أطنان من المادة الكيماوية التي جلبت من أجل أنشطة المقاتلين وكانت مخبأة تحت أجولة الخضراوات في الشاحنة عند معبر تورخم الحدودي في آخر ممر خيبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات