#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

ميركل: أنشطة طهران في الشرق الأوسط مصدر قلق

ترامب يدعو لاتفاق جديد مع إيران يحد من دورها في زعزعة الاستقرار

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب في اتصال هاتفي مع رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، إلى اتفاق جديد مع طهران يحد من دور إيران في زعزعة الاستقرار الإقليمي بما في ذلك اليمن وسوريا، وفق بيان للبيت الأبيض من دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أنها اتفقت مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو خلال اجتماع أمس، على أن أنشطة طهران في الشرق الأوسط مصدر قلق.

وقالت ميركل في مؤتمر صحافي مشترك مع نتنياهو بعد لقائهما في برلين: «نتفق على أن قضية النفوذ الإيراني في المنطقة تبعث على القلق، خاصة فيما يتعلق بأمن إسرائيل».

على صعيد آخر، أعلنت مجموعة «بي إس إيه» الفرنسية لصناعة السيارات أمس، أنها تستعد للانسحاب من إيران التي تشكل سوقها الأولى في الخارج، تنفيذاً للحظر الأميركي على طهران بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني.

وأعلنت المجموعة في بيان أنها «باشرت عملية تعليق نشاطات مشاريعها المشتركة تطبيقاً للقانون الأميركي من الآن حتى السادس من أغسطس المقبل». وتنتج هذه المجموعة سيارات «بيجو» و«سيتروين»، ودخلت في مشاريع مشتركة مع شركات إيرانية لتصنيع السيارات.

وفي لغة مكابرة قال المرجع الإيراني علي خامنئي، إن تقييد برنامج بلاده الصاروخي هو محض حلم لن يتحقق على حد قوله.

وأضاف في كلمة تلفزيونية، إن «بعض الأوروبيين يتحدثون عن الحد من برنامجنا الصاروخي الدفاعي. أقول لهؤلاء الأوروبيين الحد من نشاطنا الصاروخي حلم لن يتحقق مطلقاً».

تعليقات

تعليقات