موافقة

إثيوبيا نحو إلغاء «الطوارئ»

وافق مجلس الوزراء الإثيوبي على إلغاء حالة الطوارئ المفروضة في البلاد منذ فبراير الماضي. وأعلن المجلس في اجتماعه الدوري أمس موافقة الحكومة على إلغاء حالة الطوارئ، لافتاً إلى أنه سيرفع مسوّدة للبرلمان للمصادقة على القرار، ولكن دون أن يحدد موعداً لذلك.

وأوضح أن الأسباب التي دعت الحكومة لفرض حالة الطوارئ زالت، وأن الأوضاع استقرت وعادت إلى طبيعتها. وكانت إثيوبيا قد أعلنت حالة الطوارئ للمرة الثانية في البلاد في 15 فبراير الماضي بعد أن أعلن رئيس الوزراء السابق هيلي ماريام ديسالين استقالته على نحو مفاجئ من رئاسة الحكومة والائتلاف، معللاً هذه الخطوة بأنها جاءت ضمن جهود لتقديم حلول نهائية للوضع الراهن في البلاد التي شهدت احتجاجات في عدة أقاليم طالبت بتوفير أجواء من الحريات والحكم الرشيد وتحسين الوضع المعيشي.

تعليقات

تعليقات