كأس العالم 2018

ترامب: الحرب الكورية إلى خواتيمها ولا تنسوا المساعدة العظيمة للصين

زعماء العالم يمتدحون شجاعة الكوريتين

أشاد زعماء العالم بالتعهد الجريء لزعيمي الكوريتين لوضع نهاية للحرب الكورية ونزع النووي. وأشاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بنظيره الصيني شي جين بينغ للمساعدة في لم شمل الكوريتين.

وقال ترامب في تغريدة: «من فضلكم، لا تنسوا المساعدة العظيمة التي قدمها صديقي الرئيس الصيني شي، للولايات المتحدة، وبخاصة على حدود كوريا الشمالية، بدونه، كانت العملية ستصبح أطول وأصعب بشكل كبير!». ووصف ترامب قمة الكوريتين بـ «التاريخية»، إلّا أنّه حذر من أن الأمور لن تتضح إلا بعد مرور بعض الوقت.

وكتب ترامب على «تويتر»: «بعد سنة عاصفة من إطلاق الصواريخ وإجراء التجارب النووية، يجري الآن لقاء تاريخي، أمور جيدة تحصل لكنها لن تتضح إلا بعد مرور بعض الوقت. وفي تغريدة ثانية كتب: «الحرب الكورية إلى خواتيمها! إن الولايات المتحدة يجب أن تشعر مع كامل شعبها العظيم، بفخر كبير لما يحصل حالياً في كوريا».

من جهتها، أشادت الصين بالقمّة الكورية ووصفته بأنها لحظة تاريخية تأمل في أن تبدأ عهداً جديداً من العلاقات.

مواصلة ضغوط

على الصعيد، أشاد نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، بما أسماها خطوة تجاه نزع السلاح النووي، لكنه قال إنها مجرد خطوة واحدة، وإن الولايات المتحدة ستواصل حملة الضغط على كوريا الشمالية.

خطوات ملموسة

بدوره، ثمّن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، جهود كوريا الجنوبية في عقد القمة. وقال آبي: «آمل بشدة أن تتخذ كوريا الشمالية خطوات ملموسة في حل مسألة برنامجها النووي ومسألة المواطنين اليابانيين المختطفين».

تطوّر إيجابي

على صعيد متصل، امتدح الناطق باسم الكرملين، الإرادة لبدء واستمرار حوار الكوريتين، واصفاً هذا التطور بالخلفية الإيجابية

المستحيل ممكن

إلى ذلك، كتب رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، في تغريدة له: «ما سمعته اليوم من كوريا، وما شهدته هنا في البلقان في الأيام الأخيرة يتعين أن يكون تذكاراً إيجابياً للجميع بأن المستحيل يمكن أن يصبح ممكناً ويعتمد ذلك بشكل كامل على الإرادة الطيبة وشجاعة الأفراد».

مخاوف من المجهول

في السياق، قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس شتولتنبرج: «يؤيد الناتو حلاً سياسياً للتوترات في تلك المنطقة». كما قال رئيس وزراء إيطاليا: «أعلنت الكوريتان انتهاء الحرب!. مر أكثر من 60 عاماً، المستقبل حافل بالمجهول، لكنه يوم تاريخي».

تفاؤل حذر

وعلّق قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون: «أنا متفائل جداً إزاء ما حصل، بالنظر إلى تاريخ كوريا الشمالية وسعيها لامتلاك السلاح النووي، لا أعتقد أنّ أحداً سيفرط في التفاؤل».

كما أشاد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بالقمة التاريخية.

تعليقات

تعليقات