روسيا تنفي تخزين غاز "نوفيتشوك" في مختبر عسكري

رفضت موسكو الجمعة تقريرا صحافيا بريطانيا يفيد أن غاز الاعصاب المستخدم في تسميم جاسوس روسي سابق كان مخزنا في مختبر عسكري على نهر الفولغا في روسيا.

ونقلت صحيفة تايمز الخميس عن مصادر أمنية بريطانية قولها إنها تعتقد بأن غاز الاعصاب المستخدم في تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا في سالزبري في 4 مارس الفائت والمعروف باسم "نوفيتشوك" تم تصنيعه في منشأة شيخاني في اقليم ساراتوف بوسط روسيا.

لكن ميخائيل بابيتش مبعوث الكرملين في منطقة الفولغا الفدرالية أبلغ وكالة انباء انترفاكس أن "المختبر لم يكن أبدا جزءا من عملنا".

وتابع بابيتش الرئيس السابق للجنة الحكومية لنزع السلاح الكيميائي أن "كافة القواعد التي يتم تخزين الاسلحة الكيميائية بها معروفة. شيخاني ليس واحدا منها".

واضاف انه كانت هناك "منشأة" اخرى فيي منطقة ساراتوف لكنه لم يكن في شيخاني.
وقالت التايمز إن المنشأة الروسية تعادل مختبر بورتون داون الدفاعي البريطاني.

 

تعليقات

تعليقات