ترامب يهاجم «واشنطن بوست»

واصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب هجومه على شركة أمازون، مستهدفاً صحيفة واشنطن بوست المملوكة لمؤسس أمازون جيف بيزوس ووصفها في تغريدة عبر تويتر بأنها «المدافع الرئيسي» عن الشركة. ولم يرق لترامب عنوان موضوع عن التجارة يتعلق باستهداف الصين المنتجات الأميركية بعقوبات تجارية رداً على إجراء أميركي مماثل. وعادة ما يعبر الرئيس الأميركي عن غضبه تجاه ما يعتبرها مقالات تحمل انتقادات في «واشنطن بوست» وغيرها من المؤسسات الإخبارية ألأميركية.

وكتب: «واشنطن بوست صاحبة الأخبار الكاذبة والمدافع الرئيسي عن أمازون صدرت بعنوان كاذب آخر». ولم ترد «أمازون» ولا الصحيفة بعد على طلب للتعليق. وارتفعت أسهم الشركة 1.6 في المئة في التعاملات المبكرة. ويعارض ترامب بشدة استخدام «أمازون» خدمة البريد الأميركية، زاعماً أن الخدمة تخسر أموالاً من توصيلها طرود الشركة.

تعليقات

تعليقات