52 قتيلاً باحتراق حافلة في كازاخستان

الدخان وألسنة اللهب تتصاعد من الحافلة | إي.بي.إيه

قتل 52 شخصاً ونجا خمسة آخرون عندما اشتعلت نيران في حافلة كانت تقلهم، أمس، في شمال غربي كازاخستان، بحسب ما أعلنت سلطات هذا البلد الواقع في آسيا الوسطى. وقالت السلطات إن الحافلة كانت تقتل 55 راكباً «54 أوزبكياً وكازاخياً». وقد نجا السائقان و3 ركاب «كازاخي وأوزبكيان».

وظهرت في صور تم تناقلها عبر وسائل التواصل الاجتماعي الحافلة على طريق وسط السهوب التي تغطيها الثلوج وقد تفحمت بالكامل. حيث وقع الحادث في منطقة اكتوبي كبرى مدن شمال غربي البلاد والقريبة من الحدود الروسية، بحسب ما أعلنت وزارة الحالات الطارئة، مشيرة إلى أن خمسة حصلوا على مساعدة طبية، حيث تم نقلهم إلى قرية كاليباي قرب مكان الحادث تمهيداً لنقلهم إلى اكتوبي، وقد أصيب اثنان منهم بحروق خطيرة والثلاثة الآخرون بجروح طفيفة.

ولم تعرف ملابسات الحريق لكن وسائل الإعلام الكازاخية تحدثت عن ماس كهربائي، مشددة على أن الوضع السيىء جداً للحافلة هو الفرضية الأولى المطروحة. لكن وسائل الإعلام نقلت عن مسؤول في وزارة الحالات الطارئة يدعى رسلان ايمانوكولوف انه «من المبكر جداً الحديث عن أسباب الحريق. لا يمكن تأكيد أو نفي أي فرضية قبل تحقيق الخبراء».

وأظهرت تسجيلات فيديو نشرتها وسائل إعلام روسية وكازاخية تم تصويرها من على متن شاحنة كانت تسير وراء الحافلة هذه الأخيرة متوقفة في عرض الطريق بينما ألسنة لهيب عالية تتصاعد منها بينما يحاول أشخاص مساعدة الركاب.

تعليقات

تعليقات