جامعة طهران تبحث عن طلبتها المعتقلين

أعلنت جامعة طهران أنها تبحث عن طلبتها المعتقلين الذين شاركوا في التظاهرات ضد نظام الملالي بإيران، وفقاً لما نقلته شبكة «سي إن إن» الأميركية، عن وكالة الأنباء الطلابية الإيرانية.

وقال نائب مستشار جامعة طهران للشؤون الثقافية، مجيد سارسانجي، إن لجنة خاصة تم تشكيلها لمتابعة وإيجاد طلبة الجامعة المعتقلين، إضافة إلى العمل مع الجهات المعنية بإيران، لإطلاق سراح الطلبة في أسرع وقت ممكن، ليعودوا إلى عائلاتهم ودراستهم في الجامعة. ولا توجد إحصائية نهائية لعدد الطلبة الذين اعتُقلوا خلال التظاهرات.

ويقول محمود صديقي، المحامي الإصلاحي، لشبكة الأخبار العمالية الإيرانية، إن لديه معلومات عن الطلاب المعتقلين، إلا أنه لا يعلم مكان احتجاز 10 من أصل 90 طالباً يُعتقد أنهم اعتُقلوا في عدد من المدن الإيرانية. ويضيف صديقي أنه طبقاً لمعلوماته، فإن هناك عشرات الطلاب من جامعة طهران اعتُقلوا حتى الآن، وأن المثير للدهشة، بالنسبة، أن العديد منهم لم يكن له أي نشاطات سياسية على الإطلاق.

جدير بالذكر أن مصادر بالمعارضة الإيرانية في باريس كشفت أنها جهزت ملفاً كاملاً للاعتقالات التي قام بها النظام الإيراني في الانتفاضة المستمرة منذ نهاية ديسمبرالماضي، وعن أنه تم إيصاله إلى مجلس الأمن الدولي، ليكون تحت يده في إطار الوقوف على الأسلوب القمعي وحالات القتل والملاحقة والاغتيال.

تعليقات

تعليقات