العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    Ⅶتقارير

    اعتذار زعيم المحافظين بألبرتا

    Ⅶ جيسون نيكسون خان الأمانة في انتقاده للقوانين الجديدة

    أعرب زعيم المعارضة في مجلس النواب بمقاطعة ألبرتا في كندا عن أسفه لطرده موظفة من العمل منذ عقد من الزمن، لأنها اشتكت بسبب تعرضها للتحرش الجنسي، وذلك بعد ظهور تقارير تدينه على فعلته، إثر رفضه مشاريع قوانين تشدد العقوبات على التحرش الجنسي.

    ووفقاً لوسائل إعلام كندية، كان جيسون نيكسون قد تحدث أمام المجلس التشريعي ضد قانون يشدد العقوبات على التحرش في أماكن العمل، مشدداً على أن القطاع الصناعي أظهر قدرته على فرض تلك القوانين بنفسه.

    لكن تقارير ظهرت لاحقاً تؤكد تغريمه من قبل لجنة حقوق الإنسان في كولومبيا البريطانية لطرده موظفة بناء على طلب من مقاول، لتقدمها بشكوى تحرش جنسي، كانت كافية لإدانته.

    وأكد جيسون نيكسون الذي يتولى زعامة حزب المحافظين المتحد في البرلمان إلى حين فوز زعيم الحزب جيسون كيني بالمقعد، أنه وحزب المحافظين المتحد ملتزمان بإنهاء التحرش وسوء المعاملة في مكان العمل.

    لكن رئيسة الوزراء في مقاطعة ألبرتا، راشيل نوتلي، التي تنتمي إلى الحزب الديمقراطي الجديد، أفادت بأن نيكسون خان الأمانة في انتقاده للقوانين الجديدة المطروحة بشأن التحرش في العمل، دون ذكر تغريمه بسبب طرده امرأة من عملها بسبب تقديمها شكوى، مضيفة إنه لو كان نيكسون زعيم حزبها في مجلس النواب لما بقي في المجلس ولخرج على الفور.

    طباعة Email