العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    خبراء يتوقعون 39 يوماً من البرد الشديد في السعودية

    الثلوج تربك حركة النقل في أوروبا وأميركا

    توقع خبراء طقس وفلكيون أن تشهد بعض المناطق في السعودية 39 يوماً من البرد الشديد، وتساقطاً للثلوج خلال شتاء هذا العام، خصوصاً جبال اللوز في منطقة تبوك، وبعض مدن الحدود الشمالية، كعرعر والقريات، مناشدين السعوديين والمقيمين توخي الحذر.

    وتوقع الباحث الفلكي عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك عبدالعزيز المرمش الشمري، أن تشهد بعض مناطق المملكة تساقطاً للثلوج خلال شتاء العام الجاري.

    وأضاف الشمري أنه من منتصف ليلة 7 ديسمبر الجاري دخلت «المربعانية» ومدتها 39 يوماً، وهي تعد بداية البرد على الجزيرة العربية.

    وفي أوروبا وأميركا بدا جلياً الإرباك في الحياة بسبب التساقط الكثيف للثلوج، فوفق الأرصاد الجوية الهولندية تعاني حركة المرور في البلاد من إرباك واضح وخصوصاً في القسم الشرقي، وإثر ذلك تم إغلاق عدد من الطرق بسبب حوادث مرورية ناتجة عن انزلاق سيارات وشاحنات، حيث تم تسجيل سمك الثلوج في منطقة أرنهيم بـ 12 سنتيمتراً. وكذلك الحال في آبلدورن. وإثر تساقط الثلوج تم تأخير عدد من رحلات الحافلات وتم تعديل الجدول الزمني لعدد من الخطوط. وأيضاً المشكلات المرورية كانت مع القطارات وخصوصاً في منطقة جيلدرلاند.

    وفي ألمانيا، وقع عدد من الحوادث المرورية الليلة قبل الماضية وصباح أمس بالتزامن مع هطول الثلوج جنوبي وغربي البلاد.

    وذكرت الشرطة أنه تم تسجيل 33 حادثاً له علاقة بالطقس في مدينة دورتموند غربي ألمانيا، كما شهدت طرق سريعة في ولاية شمال الراين - ويستفاليا فوضى مرورية بعد انزلاق سيارات وانحرافها عن مدارج السير.

    وفي مدينة هام المجاورة، تم نقل رجل (47 عاماً) إلى المستشفى عقب اصطدام سيارته بشجرة. كما سجلت الشرطة العديد من الحوادث المرورية في ولاية بادن-فورتمبرج جنوب غربي ألمانيا.

    ففي بلدة إتلينج، اصطدمت سيارة إسعاف بسيارة أخرى متواجهتين على أحد الطرق الزلقة بسبب الجليد، ما أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص. كما أصيب فرد في بلدة فالدورف إثر اصطدام حافلة بسيارة.

    أما في القارة الأميركية، ضربت عاصفة ثلجية أجزاء من شمال ووسط المكسيك، حيث غطت الثلوج الطرق السريعة والمتنزهات.

    وعرقلت الثلوج حركة المرور على الطرق السريعة في شمال المكسيك مما ترك مئات السيارات، وقد تقطعت بها السبل في المناطق الجبلية بسبب سوء الأحوال الجوية.

    واستغل بعض السكان المحليين هذه الأجواء فقاموا برمي كرات الثلج وزيارة المتنزهات لمشاهدة الطبيعة المختلفة تحت غطاء الثلوج.

    وقالت مصلحة الأرصاد الجوية المكسيكية إن درجات الحرارة في المناطق المرتفعة في ولايات تاماوليباس وكواهويلا ونويفو ليون وشيهواهوا انخفضت إلى 5 درجات تحت الصفر.

    طباعة Email