إيران تقر زيادة تمويل الإرهاب والبرنامج الصاروخي

رد مجلس الشورى الإيراني على العقوبات الأميركية أمس بإقرار زيادة في المخصصات المالية للبرنامج الصاروخي وعمليات الحرس الثوري الإرهابية في الخارج.

وصرّح رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني «على الأميركيين أن يعرفوا أن هذا الإجراء ليس إلا خطوتنا الأولى»، وذلك بعد إعلانه موافقة البرلمان بأغلبية ساحقة على سلسلة تدابير رداً على العقوبات الأميركية.

وأفادت وكالة الأنباء الإيرانية أن مشروع القانون ينصّ على تخصيص 260 مليون دولار إضافية لتطوير البرنامج الصاروخي ومبلغ مساو لفيلق القدس الذي يديره الحرس الثوري وينفذ عمليات إرهابية في الخارج.

ويأتي التصويت بعدما فرضت الولايات المتحدة رزمة جديدة من العقوبات بحق إيران الشهر الماضي، مستهدفة برنامجها الصاروخي. وأكد نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي أن مشروع القانون الذي تم إقراره مدعوم من الحكومة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات