أزمة

إقالة النائبة العامة في فنزويلا

علقت السوق المشتركة لأميركا الجنوبية (ميركوسور) بشكل دائم وبالإجماع، عضويةَ فنزويلا في التكتل رداً على سياسة كراكاس التي اخترقت النظام الديمقراطي خلال أزمتها السياسية الجارية.

وفي احدث ممارسات السلطة تمت إقالة النائبة العامة لويزا اورتيغا، وتم تجميد حساباتها المالية ومنعت من مغادرة البلاد. وصرحت اورتيغا أنها لا تعترف بقرار إقالتها.

ويمكن أن تؤدي إقالة أورتيغا الى تصاعد التوتر مع الأسرة الدولية القلقة من ميل السلطات الى الاستبداد.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت في تغريدة على تويتر ان «الولايات المتحدة تدين الإقالة غير المشروعة للنائبة العامة لفنزويلا»، منددة بـ«الحكم الديكتاتوري المتسلط لمادورو».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات