جريمة

طهران: منفذو هجوم البرلمان حاربوا في صفوف «داعش»

أكدت إيران أمس أن المسلحين والمفجرين الذين هاجموا طهران إيرانيون ينتمون لتنظيم داعش وحاربوا في معاقل المتشددين في سوريا والعراق. وهاجم المسلحون برلمان إيران وضريح الخميني أول من أمس في ضربة نادرة بقلب طهران. وقالت السلطات إن عدد القتلى ارتفع إلى 17 شخصاً بينما أصيب عشرات.

وقالت وزارة الاستخبارات الإيرانية أمس، إن خمسة من المهاجمين الذين لاقوا حتفهم في الهجوم إيرانيون انضموا إلى «داعش» في معاقله الرئيسية بالعراق وسوريا. وأوضحت الوزارة انهم غادروا إيران في وقت سابق وشاركوا في جرائم الجماعة الإرهابية في الرقة والموصل. وأضافت الوزارة في بيان العام الماضي، انهم عادوا إلى إيران لتنفيذ هجمات إرهابية في مدن إيرانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات