بريطانيا تدعو إلى ضم حفتر في الحكومة الليبية

دعا وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، لضم قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر في الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة، في إشارة جديدة إلى تقدم حفتر في معركة الفوز بالدعم الدولي، وفق ما نقلت صحيفة «ذا تايمز» البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن جونسون أن مسألة إسناد دور لحفتر في حكومة مركزية تمت مناقشتها في اجتماع للاتحاد الأوروبي.

وقال جونسون: «ناقشنا الوضع في ليبيا. وتحدثنا حول الحاجة لتوحيد الشرق والغرب، والعمل استناداً إلى الاتفاق السياسي الليبي، وتحدثنا عما يمكن فعله هناك، وبالطبع مواجهة أزمة الهجرة واللاجئين».
لكنه أوضح أن السؤال الأهم هو «كيف يمكننا التأكد من ضم حفتر بطريقة ما إلى صفوف الحكومة الليبية».

وفي تونس، اعتبر وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، أن حفتر ورئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، جزء من الحل في ليبيا، مشيراً إلى أن تونس ستستقبلهما والقيادات الليبية خلال الأيام المقبلة.

وأضاف، أن بلاده ستعقد اجتماعاً لن يحضره كل من هو ضالع في الإرهاب، مؤكداً أن هذا الاجتماع سيكون في تونس في غضون أيام على مستوى وزراء الخارجية لدول الجوار للاتفاق حول المفاهيم وتقييم نتائج الاتصالات مع مختلف الأطراف.

وأشار الجهيناوي إلى أن الاجتماع سيقترح بعض عناصر الحل لرفعها إلى رؤساء الدول الثلاث (مصر وتونس والجزائر)، لتنظيم قمة بين الرؤساء الثلاثة قريباً للتقدم في هذا الحل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات