توسك مخاطباً تيريزا ماي: الكرة في ملعبكم الآن

مسعى أوروبي لتكامل عسكري بعد بريطانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعت منسقة السياسة الخارجية الأوروبية فيديريكا موغيريني، دول الاتحاد الأوروبي لحشد الموارد العسكرية كسبيل لإنعاش المشروع الأوروبي، عقب قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي، في وقت أكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في اجتماع في لندن، أن «الكرة الآن في ملعبكم»، وذلك بشأن خروج المملكة من الاتحاد الأوروبي.

وقالت موغيريني لصحيفة «لا ريبوبليكا» الإيطالية، إن «الوقت حان لوضع أساس للدفاع المشترك»، مضيفة: «أعتقد أن هذا أحد أهم المشاريع الكبرى التي يمكننا من خلالها استئناف عملية التكامل الأوروبي».

وحددت موغيريني خطة مؤلفة من أربع نقاط لعرضها خلال قمة الاتحاد الأوروبي في براتيسلافا في 16 سبتمبر الجاري. ومن المقرر أن يشارك جميع قادة الاتحاد الأوروبي، ما عدا رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، في المناقشات حول مستقبل الاتحاد بعد خروج بريطانيا.

وتقترح موغريني أن يوافق الاتحاد الأوروبي أولاً على أن يتم إرسال قواته المقاتلة متعددة الجنسيات التي تم وضعها في في حالة تأهب منذ 2007، ولكن لم تشارك في صراعات، لمناطق الأزمات. كما أوضحت أن خطتها تضمن السماح لدول أوروبية معينة بالقيام بعمليات عسكرية بالنيابة عن بقية دول الاتحاد، وتأسيس مقر عسكري أوروبي في بروكسل وتدشين مبادرات شراء دفاعية أوروبية.

من ناحية أخرى، أفادت صحيفة «فايننشال تايمز» بأنه من المتوقع أن يتم طرح خطة الدفاع الأوروبية ضمن خطاب رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، حول حالة الاتحاد أمام البرلمان الأوروبي، الأربعاء المقبل. إلى ذلك، ذكرت وكالة «برس أسوسيشن» البريطانية للأنباء، أن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، أخبر رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في اجتماع في لندن، بأن الكرة الآن في ملعبكم.

وقال توسك في محادثات قبيل اجتماع باقي زعماء الاتحاد الأوروبي الـ27 في براتيسلافا، إنه يرغب في أن تدشن بريطانيا عملية خروجها من الاتحاد الأوروبي، والتي تستغرق عامين، «في أقرب وقت ممكن»، وأضاف أن القمة المقررة الأسبوع المقبل، وهي الأولى التي لا تضم بريطانيا منذ أن صوت الناخبون لصالح خروجها من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء الذي جرى في 23 يونيو الماضي، سوف تبحث التداعيات السياسية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

طباعة Email