العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هولاند: تصريحات ترامب تصيبني بالغثيان

    وجه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، أمس، انتقاداً لاذعاً للمرشح الرئاسي الأميركي دونالد ترامب، وقال إن بعض الأشياء التي يفعلها ترامب تصيبه بالغثيان، في وقت أعلنت قيادية بالحزب الجمهوري ميج ويتمان تأييدها لمسعى المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون للوصول إلى مقعد الرئاسة.

    وقال هولاند خلال لقاء مع صحافيي جمعية الصحافة الرئاسية في باريس «إن التجاوزات تثير في النهاية شعوراً بالغثيان حتى في الولايات المتحدة، خصوصاً في حالة دونالد ترامب عندما يتم التهجم على جندي وذاكرة جندي».

    ويشير الرئيس الفرنسي بذلك إلى تهجم المرشح الجمهوري على خضر خان والد ضابط في الجيش الأميركي قتل في العراق عام 2004 بينما كان يحاول إنقاذ جنوده من الموت. كما وصف هولاند أيضاً تصريحات ترامب بأنها «جارحة ومهينة».

    وأشار الرئيس الفرنسي إلى أن اختيار الأميركيين لترامب سيكون له عواقب لأن الانتخابات الأميركية تتسم بصفة عالمية، وقد تؤدي إما إلى انحراف قوي نحو اليمين في العالم أو إلى نوع من الإصلاح.

    دعم كلينتون

    وفي تطورلافت، أعلنت الرئيسة التنفيذية لشركة هيوليت باكارد انتربرايز والعضوة البارزة بالحزب الجمهوري ميج ويتمان دعمها كلينتون للوصول إلى البيت الأبيض، ووصفت المرشح الجمهوري بأنه «شخصية سلطوية وتهديد للديمقراطية».

    وكتبت ويتمان في مدونة على «الفيسبوك» في إشارة إلى ترامب «أن أعطي صوتي للمرشح الجمهوري من منطلق الولاء الحزبي فقط فإنني بذلك سأدعم ما أعتقد أنه مرشح استغل الغضب والغبن ورهاب الأجانب والانقسام العرقي. دهموية ترامب قوضت نسيج شخصيتنا الوطنية».

    رفض

    إلى ذلك، رفض ترامب دعم السيناتور البارز في الحزب جون ماكين، كما أبدى عدم استعداده لإعادة انتخاب رئيس مجلس النواب بول رايان. ومن شأن هذا الخلاف أن يوسع الانقسام بين الجمهوريين.

    وانتقد ماكين، إلى جانب العديد من القادة الجمهوريين، تصريحات ترامب بشأن العائلة الأميركية المسلمة التي قتل ابنها الجندي في الحرب على العراق عام 2004. وجاء إعلان ترامب بعدم منح دعمه العلني لترشح رايان، رداً على موقف الأخير الرافض لترشحه للبيت الابيض.

    رضيع

    سقط المرشح الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب مجدداً في حقل ألغام سياسي محتمل آخر بسبب بكاء طفل.

    وكان ترامب يتحدث خلال تجمع بولاية فيرجينيا، عندما بدأ رضيع في البكاء. وقال أحب الأطفال. يا له من طفل جميل، وبعد فترة قصيرة، بدأ الطفل في البكاء مرة أخرى، ورد ترامب غاضباً «لقد كنت أمزح فحسب. فلتخرجي الطفل من هنا» .

    طباعة Email