00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حملة عزل رئيس فنزويلا تجتاز أولى العقبات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن المجلس الانتخابي في فنزويلا، أن محاولة لعزل الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، ضمنت عدداً كافياً من التوقيعات، في المرحلة الأولى من محاولة انتزاع السلطة من الزعيم الاشتراكي.

وقال رئيس المجلس الوطني الانتخابي تيبيساي لوسينا، إن المعارضة جمعت الدعم اللازم المتمثل في 1٪ من الناخبين في كل ولاية من ولايات البلاد ال 24. ويتعين الآن على المجلس الوطني الانتخابي تحديد موعد للمرحلة المقبلة، وهي فترة ثلاثة أيام، يجب خلالها على منظمي الحملة تأمين تأييد 20 ٪ من الناخبين، مع تقديم التماس ثان لإجراء استفتاء.

ولإقالة مادورو، ينبغي أن يتجاوز عدد مؤيدي رحيله عدد الأصوات التي حصل عليها في الانتخابات الرئاسية، أي 7.5 ملايين ناخب.

ويُحمّل المعارضون مادورو مسؤولية النقص الحاد في المواد الغذائية والتضخم الهائل، وبشكل عام الوضع الذي تسوده الفوضى.

وقال المرشح السابق للرئاسة، وأحد قادة المعارضة حالياً إنريكي كابريليس، إن «استفتاء التنحية يهدف إلى إنهاء صفوف الانتظار أمام المحال التجارية، وإلى توفير الغذاء والدواء وتأمين المال الكافي لكل فرد، وتوفير الأمن»، وأضاف: «لن نحل هذه المشكلة بوجود مادورو لذلك يجب إقصاؤه عن السلطة».

طباعة Email