00
إكسبو 2020 دبي اليوم

انتهاء عملية الاحتجاز في مطعم ومقتل 6 مسلحين

مقتل 20 أجنبياً بمجزرة رهائن في دكّا

■ أحد ضحايا الإرهاب في عملية احتجاز الرهائن في دكا يتلقى إسعافات أولية | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

انتهت عملية احتجاز دامية للرهائن نفذها تنظيم داعش الإرهابي في دكا، عاصمة بنغلادش، حيث اقتحمت قوات الأمن المطعم الذي احتجز فيه الرهائن، إلا أن ذلك لم يحبط قيام الإرهابيين بمجزرة عبر السلاح الأبيض بحق 20 رهينة أجنبياً معظمهم إيطاليون ويابانيون، فيما تم إنقاذ 13 شخصاً في العملية التي أسفرت أيضاً عن مقتل 6 إرهابيين وفرار آخرين.

وأنهت قوات الأمن في بنغلادش عملية احتجاز رهائن تبناها تنظيم داعش الإرهابي، في مطعم في العاصمة دكا كان عشرات الأشخاص يتناولون العشاء فيه. ووضعت هذه العملية بنغلادش على خريطة العمليات الإرهابية الكبيرة التي يشنها المتطرفون عبر العالم. وقالت الشرطة إنها قتلت ستة من المهاجمين وأنقذت 13 رهينة على الأقل بينهم ثلاثة أجانب بعدما سيطر مسلحون على مطعم «هولي ارتيزان بيكري» في الحي الراقي الذي يضم عدداً من السفارات في العاصمة.

مجزرة بالسكاكين

وأعلن مسؤول عسكري أن المسلحين قتلوا 20 رهينة أجنبياً معظمهم بالسلاح الأبيض، موضحاً أن معظم القتلى يابانيون أو إيطاليون. وقال الناطق باسم الجيش البنغالي، نعيم اشفاق شودوري: «عثرنا على جثث عشرين شخصاً قتل معظمهم بطريقة وحشية بأسلحة حادة».

وأعلن مسؤول كبير في جيش بنغلادش بعد ذلك أن الرهائن العشرين الذين قتلهم المسلحون أجانب ومعظمهم من اليابانيين والإيطاليين. وقال شهاب الدين إن «الرهائن العشرين القتلى أجانب غالبيتهم إيطاليون أو يابانيون».

وصرح السفير الإيطالي في دكا ماريو بالما للتلفزيون الحكومي الإيطالي بأن بين الرهائن سبعة إيطاليين. وقالت اليابان أيضاً إن عدداً من رعاياها كانوا بين الرهائن. وتمكن عدد من الأشخاص من الفرار من المطعم بينهم طباخ أرجنتيني يعمل في المكان ورجل من بنغلادش لجأ إلى مبنى مجاور.

إنقاذ 13 رهينة

وقالت الشرطة إنها أنقذت 13 رهينة على الأفل بينهم ثلاثة أجانب بعدما سيطر المسلحون على مطعم «هولي ارتيزان بيكري» في حي غولشان الراقي الذي يضم عدداً من السفارات في العاصمة. وأوضح الناطق باسم الجيش أن الأشخاص الثلاثة الذين تم إنقاذهم هم ياباني وسريلانكيان.

وقالت الشرطة إنها قتلت ستة من المهاجمين. كما قتل اثنان من رجال الشرطة في بداية الهجوم خلال مواجهتهما المسلحين المدججين بالأسلحة والمتفجرات. وتحدث شهود عن تبادل كثيف لإطلاق النار عند اقتحام قوات الأمن المطعم بعد أكثر من عشر ساعات من بدء عملية احتجاز الرهائن ليلة أول من أمس. وقتل اثنان من رجال الشرطة في بداية الهجوم خلال مواجهتهما المسلحين المدججين بالأسلحة والمتفجرات.

استئصال الإرهاب

وبعد إنهاء احتجاز الرهائن، أكدت رئيسة وزراء بنغلادش الشيخة حسينة واجد أنها مصممة على استئصال الإرهاب. وقالت في كلمة بثها التلفزيون إنه «عمل مقيت. أي نوع من المسلمين هم هؤلاء الأشخاص؟ إنهم ليسوا من أي ديانة». وأضافت أن «الشعب يجب أن يقاوم هؤلاء الإرهابيين وحكومتي مصممة على استئصال الإرهاب في بنغلادش».

طباعة Email