EMTC

فيضانات باكستان تقتل 49 شخصاً وعواصف في أميركا

ضربت السيول والفيضانات أجزاء متفرقة من العالم، وفيما أعلنت باكستان مقتل ما لا يقل عن 49 شخصاً، قالت السلطات في الولايات المتحدة الأميركية إن 3 أشخاص لقوا مصرعهم في عواصف رعدية شهدتها ولايتا لويزيانا ومسيسبي في مطلع الأسبوع.

مما أدى لفيضانات عبر وادي مسيسبي الأدنى، بينما أعلنت السلطات الصربية حالة الطوارئ وأجلت نحو 120 شخصا في جنوب غرب البلاد بعد أن فاضت مياه الأنهار لتغرق مئات المنازل وتغمر مساحات واسعة من الأراضي الزراعية.

وفي الأثناء قالت السلطات الأميركية إن العواصف الرعدية التي شهدتها ولايتا لويزيانا ومسيسبي في مطلع الأسبوع ادت إلى مقتل عدة أشخاص، وقال خبراء الأرصاد الجوية إن منسوب الأمطار وصل إلى قدمين في بعض المناطق وقد أدت هذه الأمطار إلى قتل ثلاثة أشخاص في ولاية لويزيانا وشخص في ولاية أوكلاهوما.

وقال مسؤولو إدارة الطوارئ في ولاية مسيسبي إن اثنين من صيادي الأسماك فُقدا في مسيسبي يوم الأحد، وأعلن الرئيس باراك أوباما الفيضانات في لويزيانا كارثة كبرى موفراً مساعدات للضحايا. وحذر مكتب إدارة الطوارئ في لويزيانا من أن «الأزمة لم تنته». وقال إن نحو خمسة آلاف منزل تضررت بالفعل.

انهيار منازل

وفي باكستان أعلن مسؤول أن ما لا يقل عن 49 شخصا لقوا حتفهم بسبب الأمطار الغزيرة التي بدأت الأسبوع الماضي واستمرت مطلع الأسبوع.

إلى ذلك أعلنت الحكومة الصربية حالة الطوارئ «كإجراء احترازي لتسريع إجراءات تقوم بها جميع أجهزة الدولة والتيسير عليها» بغية حماية أرواح السكان والممتلكات والحد من الآثار المدمرة للفيضانات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات