00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تحذير

«طالبان» تتبنى الهجوم على دار الضيافة في كابول

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت حركة طالبان الأفغانية أمس، مسؤوليتها عن هجوم على دار للضيافة، يرتادها أجانب في العاصمة كابول، قال مسؤولون «إنه أدى إلى مقتل 14 شخصاً على الأقل، من بينهم أجانب كانوا يحضرون حفل عشاء وحفلاً موسيقياً».

وتأكد وجود أميركي وبريطاني وأربعة هنود بين القتلى جراء الهجوم، الذي استمر خمس ساعات على قصر بارك، وهو دار ضيافة في حي كولولا بوشتا الدبلوماسي في وسط العاصمة الأفغانية، الذي يوجد به دور ضيافة يستخدمها الأجانب. وقال قائد شرطة كابول «إن 44 شخصاً» تم إنقاذهم.

وقال الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد إن أحد أعضاء الحركة نفذ الهجوم بقصد قتل أجانب رداً على تأييد الولايات المتحدة وحلفائها حكومة الرئيس الأفغاني أشرف غني. وأضاف إن «قوات الاحتلال يجب أن تدرك أنها غير آمنة من الهجمات أينما اختبأت وأينما كانت».

طباعة Email