إيران: نحن على شواطئ المتوسط وباب المندب

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني إن إيران منعت سقوط بغداد ودمشق وأربيل بأيدي متطرفي «داعش»، قائلاً في الوقت نفسه إن إيران باتت الآن على ضفاف المتوسط وباب المندب.

وقال شمخاني خلال مراسم تدشين المدمرة «دماوند» حسب ما نقل موقع «العربية نت» أمس، إن «إيران منعت سقوط بغداد ودمشق وأربيل بأيدي متطرفي تنظيم داعش»، وأضاف إن «إيران باتت الآن على ضفاف المتوسط وباب المندب».

وتأتي بتصريحات شمخاني بعد يومين من تصريحات لعلي يونسي، مستشار الرئيس الإيراني، حسن روحاني، خلال منتدى «الهوية الإيرانية» بطهران والتي قال فيها إن «إيران اليوم أصبحت إمبراطورية كما كانت عبر التاريخ وعاصمتها بغداد حالياً، وهي مركز حضارتنا وثقافتنا وهويتنا اليوم كما في الماضي»، وذلك في إشارة إلى إعادة الإمبراطورية الفارسية الساسانية قبل الإسلام التي احتلت العراق وجعلت المدائن عاصمة لها.

طباعة Email