السلطات الفنزويلية تتعهد بـ«إجراءات صارمة» بحق المتظاهرين

كثفت الشرطة الفنزويلية المداهمات واعتقلت ستة «مجرمين»، بحسب الرئيس نيكولاس مادورو الذي يواجه منذ خمسة أسابيع حركة احتجاج طلابية هدد باتخاذ «إجراءات صارمة» بحقها.

وصرح مادورو أول من أمس خلال مراسم رسمية: «لقد قمنا بمداهمات في أماكن اختبأ فيها مجرمون واعتقلنا ستة أشخاص. وتم ضبط اسلحة ومادة «سي 4» المتفجرة وقنابل حارقة ونواصل عمليات التفتيش»، دون ان يحدد هويات الموقوفين.

واضاف ان «الحرس الوطني سيطر عند الفجر على حي ايل تريغال في مدينة فالنسيا. وحذر مادورو «سأتخذ إجراءات صارمة ضد الذين يهاجمون الشعب الفنزويلي ويقتلونه».

وفي موازاة ذلك، جدد مادورو نداءاته الى المعارضة التي ترفض المشاركة في «المؤتمرات من اجل السلام» التي تنظمها السلطات.

وأوقف 30 شخصا أول من أمس غالبيتهم من الشباب، بينما كان محتجون يقطعون جادة في شرق العاصمة معقل المعارضة وبينما ألقيت زجاجة حارقة على قوى الامن، بحسب مراسلين لوكالة فرانس برس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات