منشورات حزب كردستاني تتغنى بالحمير

تمكن اليأس أخيراً من زعيم حزب الحمير الكردستاني عمر كلول، دافعاً إياه إلى إعلان استقالته من رئاسة الحزب، بعد أكثر من ثلاثة عقود، ناضل فيها لنشر أفكار جماعته المناصرة لحقوق الحمير.

وعزا كلول تخليه عن الحزب إلى «العادات والتقاليد الاجتماعية»، قائلاً: «يتعرض أولادي وبناتي في الجامعة يومياً إلى السخرية والتعليقات الساخرة، ويتورطون في شجارات في الأسواق والأماكن العامة بسببي، لذلك قررت أن أخصص ما تبقى من عمري في سبيل عائلتي». وكشف أن المنشورات الشعرية التي كتبها وتغنى بها عن الحمير «سيتم طبع وتوزيع 160 مقطوعة شعرية أخرى خاصة بها عما قريب».

ويضيف: «استقلت بصفة شخصية، والجماعة باقية، وإن كان هناك شخص يتمكن من خلافتي، فسوف أعطيه الأرشيف والأختام والمنهاج الداخلي». واستطرد: «لو كانت لدينا ميليشيات مسلحة مثل الأحزاب الأخرى، لكانت الحكومة سترضى بتخصيص ميزانية لنا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات