زوج عمة الرئيس "خائن"

إعدام الرجل الثاني في نظام كوريا الشمالية

اعلنت بيونغيانغ أمس اعدام جانغ سونغ-ثايك (67 عاما) الذي كان يعد الرجل الثاني في النظام وزوج عمة الرئيس الكوري الشمالي كيم كونغ أون، واصفة إياه بأنه «خائن».

وذكرت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية ان القيادي الرفيع الذي أوقف فجأة الاسبوع الماضي في منتصف اجتماع سياسي اعدم بعد أن حكمت عليه محكمة عسكرية خاصة بالاعدام. وأفادت الوكالة ان «المتهم خائن للامة وقام بدسائس ضد الحزب وضد الثورة لقلب قيادة حزبنا والدولة والنظام الاشتراكي».

وتابعت الوكالة ان جانغ «اقر اثناء محاكمته بانه حاول ترتيب انقلاب عبر تعبئة شركائه في الجيش»، ونشرت صورة له منحنيا وموثق اليدين بالاغلال بين حارسين. ونقلت الوكالة عن جانغ تصريحه: «حاولت إذكاء شكاوى الشعب والجيش من فشل النظام الحالي في ادارة الوضع الاقتصادي وموارد بقاء الشعب الفظيعة»، في ما يبدو انه نوع من الاقرار بصعوبات البلاد الاقتصادية الخطيرة.

واتهم النظام جانغ بخيانة الرئيس كيم جونغ-اون ووالده الذي قاد البلاد من 1994 إلى وفاته العام 2011. وأفادت الوكالة أن جونغ أون «منحه ثقته الكاملة، فيما اظهر وجهه الحقيقي كخائن في كافة المراحل». وأضافت ان زوج عمة رئيس كوريا الشمالية «ارتكب انتهاكات مختلفة، على غرار عدم التصفيق بالحماس اللازمة في الاجتماعات السياسية وعرقلة انجاز عمل من الفسيفساء على شرف الزعيم في احد المصانع».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات