تركيا تنفي سوء معاملتها جنوداً ألماناً

رفض الجيش التركي ما تناولته تقارير إخبارية عن سوء معاملة جنود ألمان منتشرين في تركيا لتشغيل أنظمة صواريخ باتريوت الدفاعية، وعن سوء ظروف إقامتهم في إحدى الثكنات العسكرية.

ونقلت وكالة أنباء «الأناضول» التركية أمس، عن الأركان العامة التركية قولها في بيان إنه «لم يكن هناك أي طلب أو شكوى مقدمة بشكل رسمي من القوات المسلحة الألمانية بشأن المشاكل المزعومة التي واجهتها القوات الألمانية في كهرمان ماراس، هذه الادعاءات لا تعكس الحقيقة». وقال البيان إنّ «الادعاء بأنه وقع اعتداء جسدي على جندي ألماني لا أساس له من الصحة».

كما رفض البيان ما تردد عن أن الجنود الألمان معزولون، وأنه صدرت أوامر للجنود الأتراك بتجنب الاتصال بهم، مضيفا أن الجنود الألمان والأتراك مسموح لهم بمشاركة أماكن مثل الوحدات الطبية والمناطق الترفيهية.

وكانت وسائل الإعلام التركية ذكرت، نقلاً عن تقرير قدم إلى البرلمان الألماني من قبل مفوض برلماني عن القوات المسلّحة، إنّ هناك توترا بالغا بين القوات التركية والألمانية، وإن التعاون بينهما يمثّل مشكلة، وإن قائداً تركياً وبخ جندية ألمانية خلال زيارة قام بها وزراء دفاع تركيا وألمانيا وهولندا في فبراير في ثكنة غازي عنتاب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات