دراسة: أعراض الإصابة بكورونا تستغرق 5 أيام للظهور

أشارت نتائج دراسة قادها باحثون من كلية جونز هوبكنز بلومبرج للصحة العامة إلى أن فترة الحجر الصحي التي اتخذتها دول العالم، وقدرت بنحو 14 يومًا، تحقق توازنًا جيدًا في جهود احتواء فيروس "كوفيد-19"، وذلك بعد تبين ظهور الأعراض على المصابين بعد 5 أيام في المتوسط.

ووفقًا للدراسة التي تؤكد وتعزز الحاجة إلى إجراءات حجر صحي صارمة، وجد التحليل أن 5.1 يومًا كانت الفترة الزمنية المتوسطة قبل أن يبدأ الناس بملاحظة ظهور علامات المرض، كما وقد تستغرق أقلية صغيرة من الأشخاص مدة تصل إلى أسبوعين.

قال أوستين ليسلر، أحد مؤلفي الدراسة: "استنادًا إلى تحليلنا للبيانات المتاحة للجمهور، فإن التوصية الحالية البالغة 14 يومًا للرصد النشط أو الحجر الصحي معقولة"، نقلاً عن "غارديان" البريطانية.

لم تكشف النتائج عن المدة التي يستغرقها المصابون لنقل المرض لغيرهم، بيد أن ليسلر وزملاؤه وجدوا أن حوالي 98٪ من الأشخاص الذين يعانون من أعراض "كوفيد-19"يمكن أن ينقلوا الفيروس في غضون 11.5 يومًا من تعرضهم له. 

أمعنت الدراسة التي نشرت في مجلة حوليات الطب الباطني في 181 حالة من الصين ودول أخرى تم اكتشافها قبل 24 فبراير، وتم الإبلاغ عنها في وسائل الإعلام وشملت تواريخ محتملة للتعرض وظهور الأعراض. معظم الحالات ترتبط بالسفر إلى أو من ووهان، المدينة الصينية حيث بدأ الوباء، أو عبر التعرض لأشخاص آخرين كانوا هناك.

كلمات دالة:
  • اعراض،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات