القضاء التونسي يحيل مدونة للمحكمة بعد نشرها نصا عن كورونا فيه "محاكاة ساخرة من القرآن"

قرر القضاء التونسي، الأربعاء، إحالة مدونة نشرت على الإنترنت نصًا فيه محاكاة ساخرة من القرآن إلى المحاكمة، بتهمة "المس بالمقدسات والاعتداء على الأخلاق الحميدة والتحريض على العنف".

وقالت إيناس الطرابلسي محامية المدونة، آمنة الشرقي (26 عامًا)، إن موكلتها ستمثل أمام الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس في 28 مايو.

ونشرت الشرقي، الإثنين، نصًّا ساخرًا من القرآن بعنوان "سورة كورونا"، وأثار جدلا واسعًا في البلاد.

وأشارت الطرابلسي، في تصريحات لوسائل إعلام محلية، إلى أن شرطة العاصمة استدعت موكلتها الثلاثاء، بعدما فتحت النيابة تحقيقا في القضية.

ووفق المحامية، وجه المدعي العام اليوم الأربعاء للمدونة تهمة "المس بالمقدسات والاعتداء على الأخلاق الحميدة والتحريض على العنف".

وتنص المادة السادسة من الدستور التونسي على أن "الدولة راعية للدين، كافلة لحرية المعتقد والضمير وممارسة الشعائر الدينية، ضامنة لحياد المساجد ودور العبادة عن التوظيف الحزبي. وتلتزم الدولة بنشر قيم الاعتدال والتسامح وحماية المقدّسات ومنع النيل منها، كما تلتزم بمنع دعوات التكفير والتحريض على الكراهية والعنف وبالتصدي لها".

وعقب موجة الجدل، قالت آمنة الشرقي إنها تعرضت لتهديدات بالقتل على خلفية النص الذي نشرته، وفقا لموقع "إرم نيوز".

واعتبرت الشرقي في تدوينة نشرتها على صفحتها في "فيسبوك" أن ما نشرته ليس تحريفا للقرآن، مشددة على أنه لم يتضمن كلمة "الله" ولا كلمة "دين"، حسب تعبيرها.

غير آن آخرين دافعوا عنها واعتبروا أن التحقيق معها اعتداء على حرية التعبير.

وندد ممثلون لمنظمات المجتمع المدني، الثلاثاء، بدعوتها للتحقيق، معربين عن مخاوف من محاولة "إسكات الناس" من قبل السلطات.

كلمات دالة:
  • تونس،
  • مدونة،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات