00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بحث

6 نساء يتصدرن السباق لقيادة الأمم المتحدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلقت، أخيراً، من نيويورك عملية البحث عن مرشح لمنصب الأمين العام الجديد للأمم المتحدة ليكون خلفاً للأمين العام الحالي بان كي مون، المنتهية ولايته مع نهاية العام الحالي.

وعقد مجلس الأمن لهذه الغاية اجتماعاً خلف الأبواب المغلقة لإجراء عملية التصويت لاختيار واحد من المرشحين الاثنى عشر المندرجين على لائحة المتنافسين لشغل المنصب، التي تضم هذه المرة ست نساء، وسط دعوات لانتخاب أمينة عامة هذه المرة.

وعلى الرغم من أن مجلس الأمن لم يعلن إعطاء الأفضلية لأي من المرشحين، إلا أن الجو العام يشير إلى ميل كبير لتولية سيدة هذا المنصب.

يعتبر مقعد الأمين العام للأمم المتحدة منصباً مهماً ولا بدّ له من أن يتسم بالنفوذ القوي، إلا أن الأمر برمته يعتمد على قوة الدعم التي يحظى بها صاحب هذا المقعد من دول مجلس الأمن دائمي العضوية..

حيث لا يمكن لرئيس الهيئة إحداث أي فارق يذكر ما لم يتح له أعضاء مجلس الأمن الخمسة الدائمون الاضطلاع بمقاليد السلطة الموكلة إليه فعلياً. وقد شغل المنصب إلى اليوم ثمانية أمناء عامين من الرجال، وقد لا تعتبر فكرة سيئة منح المرأة الفرصة هذه المرة.

وقد تتمكن المرأة من جعل العالم الذي نعيش فيه مكاناً أفضل وأكثر أماناً.

طباعة Email