العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    خطوات

    واشنطن تبدي ترددها حيال تغيير معاملة المهاجرين الكوبيين

    أعلنت الولايات المتحدة، أخيراً، عن سلسلة من الخطوات، المتواضعة والمعقولة، للتعامل بشكل أكثر إنسانيةً مع تدفق المهاجرين من أميركا الوسطى.

    إلا أن التغييرات التي تعتزم أميركا القيام بها لن تطال تأثيراتها إلا نسبة ضئيلة من عشرات ألوف الأشخاص الذين ينطلقون في رحلات محفوفة بالمخاطر سعياً للوصول إلى الولايات المتحدة، هرباً من العنف أو الفقر.

    وعلى الرغم من محاولات الإدارة الأميركية إيجاد سبلٍ جديدة للتعامل مع المهاجرين القادمين من أميركا الوسطى، إلا أنها لم تبدِ استعداداً لتغيير سياسة الهجرة القديمة بحق الكوبيين .

    وقد تمّ حتى اليوم استقبال ما يزيد عن 44,300 كوبي، بشكل يفوق عدد القادمين العام الماضي والذي وصل إلى 40,115 مهاجراً. وفي حين أن أفواج المهاجرين السابقة اعتادت الوصول إلى البلاد على متن عوامات، فإن معظمهم يفد اليوم سيراً على الأقدام، بعد عبور الحدود المكسيكية .

    وقد أعلن مسؤولون في إدارة أوباما أنهم مترددون حيال تغيير سياسة المعاملة التفضيلية للكوبيين، لما قد ينجم عن هذه الخطوة من اندفاع أفواج المهاجرين إلى أميركا استباقاً للبدء بتطبيق سياسة أكثر تشدداً. إلا أن التدافع أمر سبق أن تم التحضير له.

    طباعة Email